حول العالم

بماذا تشتهر بلغاريا

الصناعة في بلغاريا

قناع كوكير
كوكير هو التقليد الشتوي الذي يحدث في الفترة من يناير إلى مارس في جميع أنحاء البلاد، حيث يتم كسر الصمت بواسطة الجرس بصوت عال، وتتطلب هذه الطقوس من جميع المشاركين ارتداء ملابس مثل الوحوش الغاضبة من أجل تخويف الأرواح الشريرة والمساعدة على الوصول في الربيع في الوقت المحدد، وعادة يصنع المشاركون أقنعة خاصة بهم أو يستخدمون أقنعة آبائهم وأجدادهم، ولكن يمكنك أيضا العثور على بعض القطع المزخرفة الرائعة في محلات بيع التذكارات أو منصات نحت الخشب.

شارينا سول (أعشاب مختلطة)
هو مزيج من الأعشاب المحلية النموذجية للعديد من الأطباق البلغارية (عشب يشبه الزعتر) ويتكون من الحلبة، الفلفل الأحمر والملح، في المناطق السياحية يمكنك العثور على جرار صغير منه حيث يتم ترتيب جميع المكونات (مختلفة في اللون)، مما يجعلها مثالية للهدية.

النفط
بلغاريا هي واحدة من أكبر منتجي ومصدري النفط في العالم.

Gyu Vache الفخار البلغاري
هو وعاء صغير من الطين مع غطاء يستخدم للطهي في الفرن، يتم وضع جميع المكونات داخل الوعاء مثل اللحوم والخضروات.

الخباز

تقريبا كل عائلة بلغارية لديها هذه الجهاز الغريب في المنزل وهو بالخباز، قبل بضع سنوات كان هناك تصويت وطني واسع للاختراع البلغاري في القرن العشرين، وعلى الرغم من أن الكمبيوتر الذي ابتكره جون أتاناسوف شارك في المسابقة، فإن الفائز كان في الواقع هو صاحب اختراع جهاز الخباز، ويقوم البلغاريون باختزال الفلفل في داخله ثم يستخدمونه لإمدادات الشتاء (في الجرار أو المجمدة).

الطماطم المتبلة
هي واحدة من أسرار الطهي البلغارية التقليدية التي يجب أن تجربها وتعيدها إلى المنزل، انها الطماطم المتبلة والفلفل والتي عادة ما تباع في الجرار وتقدم كطبق جانبي للحوم المشوية، أو تنتشر على شريحة من الخبز, يمكنك العثور على رفوف طويلة منها في كل سوبر ماركت في بلغاريا.

زي الفولكلور الأصلي
لقد مرت سنوات عديدة منذ أن توقف البلغار عن ارتداء أزيائهم الوطنية في الحياة اليومية، والآن تحولت الملابس القديمة إلى حيازة قيمة، يقوم العديد من البلغار بزيارة القرى الصغيرة وشراء الأزياء لإنشاء مجموعاتهم الخاصة، إذا كنت تريد واحدة عليك بذل جهد إضافي للعثور على شخص يبيعها، أو ببساطة شراء قميص مطرز جديد (عادة ما توجد في محلات بيع التذكارات)، إذا كنت ترغب في بقائه خفيفًا فهناك استوديو تصميم يصنع الأوشحة بحليات تقليدية منمقة تسمى شيفيتزا .

جبنة الفيتا البلغارية
بلغاريا هي جنة لمحبي الجبن، سواء كان ذلك من محبي الجبن الأصفر الصلب أو هواة جبن فيتا الأبيض المتفتت، توجه إلى أي سوبر ماركت، واختار من نافذة الجبن.

النبيذ من الأصناف المحلية

تعد بلغاريا مركزا لمحبي النبيذ مع أنواعه المحلية والدولية والخمور المعترف بها دوليا والحائز على جوائز كثيرة من المعارض المختلفة في العالم، اختر نبيذ من الأصناف المحلية مثل Mavrud ، Dimyat Misket ، Shiroka Melnishka (Broad-Leaf Melnik).

راكيا

راكيا هو المشروب الكحولي القوي الوطني الذي يمكن تقطيره من العنب والكمثرى والمشمش والسفرجل والكرز، جرب النكهات المختلفة، واختر مفضلتك قبل العودة إلى المنزل.

 خيوط مارتينيتاس

إذا وصلت إلى بلغاريا في شهر مارس، فسيتم إعطائك العديد من أنواع مارتينيتاس خيوط بيضاء وحمراء يتبادلها البلغار للاحتفال ببداية فصل الربيع، في حال تزامنت رحلتك مع شهر مارتينيتسا، اختر حفنة من هذه الأشياء لأصدقائك في بلدك، تذكر أن تخبرهم أن خيوط مارتينيتسا يقال إنها تحقق أمنية.

زيت الورد

يعتبر زيت الورد هو أحد الصادرات البلغارية الأكثر شهرة، لكن أسعار زجاجة صغيرة منها يمكن أن تصل إلى 50 يورو، وتعد مياه الورد منتج ثانوي لإنتاج زيت الورد ولكن أرخص بكثير.

 

العمل في بلغاريا

تعتبر بلغاريا إحدى الدول الأعضاء فى الإتحاد الأوروى ، والتى ستنضم سريعا لمنطقة شنجن الأوروبية ، ومن الجدير بالذكر أهذه الدولة توفر للكثير من الأشخاص اللذين يسافرون إليها من أل العمل الحق فى الرعاية الصحية على أعلى مستوى فضلا عن فرض الضريبة المنخفضة وسرعة الوصول لسوق الإتحاد الأوروبى ، كما أن العمل فى بلغاريا يؤهل للحصول على تصريح الإقامة بالدولة فضلا عن الحصول على المواطنة بشكل أسرع ولا تشترط الدولة التخلى عن جواز السفر الأصلى كما لاتشترط نحدث اللغة المحلية للدولة .

يفكر العديد من الأشخاص من مختلف دول العالم بالسفر إلى إحدى دول الإتحاد الأوروبى ، والتى تعد بلغاريا واحدة منها من أجل تحسين الوضع المعيشى بالإضافة للحصول على عمل أو مكان للإقامة داخل دولة تتمتع بالأمن والإستقرار فضلا عن خلوها من القتل والدمار ، ولذا يمكننا القول أن السفر إلى الدولة من أجل الحصول على عقد عمل يعد من أفضل الخيارات التى يسعى الكثير من الشباب إليها للحصول على مستوى معيشة أفضل وتحسين دخلهم فضلا عن تحقيق الهدف من العمل داخل الدولة

الإجراءات المطلوبة للعمل فى بلغاريا

  • ضرورة تعبئة طلب الهجرة إلى الدولة من أجل الحصول على عقد عمل
  • يتم الحصول علي طلب الهجرة من القنصلية البلغارية أو إحدى المواقع الإلكترنية الخاصة بطلبات الهجرة
  • ضرورة تقديم مايثبت الغرض من العمل داخل الدولة
  • تقديم كافة الشهادات  العلمية فضلا عن شهادات الخبرة والمؤهلات فى مجال العمل
  • توافر الأوراق الإعتيادية الهامة مثل جواز السفر
  • صورة شخصية للشخص الراغب فى العمل مماثة للصورة فى جواز السفر
  • ضرورة تقديم عقد الزواج
  • تقديم شهادة طبية تؤكد خلو الشخص من الأمراض المعدية
  • تقديم شهادة حسن سير وسلوك
  • يجب تقديم شهادة الميلاد الخاصة بالفرد
  • تقديم كشف حساب بنكى عن أخر ستة أشهر سحب وإيداع

اقتصاد بلغاريا

يعمل اقتصاد بلغاريا على مبدأ السوق الحر، فهو يمتلك قطاعًا خاصًا كبيرًا وقطاعًا عامًا أصغر. بلغاريا هي بلد صناعي ذات دخل متوسط-عال بحسب البنك الدولي، وهي عضو في الاتحاد الأوروبي، منظمة التجارة العالمية، منظمة الأمن والتعاون في أوروبا ومنظمة التعاون الاقتصادي للبحر الأسود.

 

هدايا من بلغاريا

– زيت الورد الطبيعي \ منتجات ماء الورد

    • تعد بلغاريا أكبر منتج لزيت الورد في العالم، ويعتبر من أجود أنواع ماء الورد التي تشكل أفضل الهدايا التذكارية البلغارية حيث يحتل رقم 1 بين مستحضرات التجميل الطبيعية .
    • يمكنك شراء مستحضرات ماء الورد من المتاجر المتخصصة في بيع زيت الورد النقي ومن الأفضل أن يتم استخدامه باعتدال (فقط قطرة أو اثنتين في المرة الواحدة). فضلا عن إمكانية شراء المستحضرات المزودة بالورود, ومستحضرات التجميل بزيت الورد ومواد أخرى مماثلة حيث تشكل هدية مثالية للنساء الراغبات في العناية ببشرتهن .
    • تعد بلغاريا من بين أكبر منتجي زيت الورد في العالم حيث تستخدم منتجات الورد في بعض من أفضل العطور ومستحضرات التجميل الفرنسية. ويمكنك شراء أي شيء تقريبًا باستخدام مقتطفات من مجموعة Rosa Damascena المحلية ، من الصابون المصنوع يدويًا إلى غسول الوجه المنعش .

– منتجات الفخار التقليدية

    • يعد الفخار من أبرز التذكارات البلغارية بسبب ألوانه الغنية بألوان الأرض والتصاميم الجميلة.
    • يمكنك الإختيار بين عدد من المنتجات الفخارية البلغارية مثل الأواني الفخارية المطلية بشكل جميل حيث تعد مثالية لتقديم بعض الأطعمة البلقانية الشهية والأطباق، الأقداح، أواني الشرب الراقية، والأوعية.
    • تشتهر بلدة Troyan الجبلية وقريتها Oreshak بجمال الفخار لذلك عليك التوجه إلى هناك لإختيار القطعة التذكارية التي تناسب ذوقك .

– الملابس التقليدية

تشكل الملابس التقليدية المطرزة هدية رائعة ومميزة عندما تهديها لأحد أصدقائك حيث يتم تطريز الملابس يدويا ولذلك فإنها غالية الثمن فإذا كنت من محبي المنسوجات، فنحن نوصيك بشراء بعض الهدايا المطرزة .

– أدوات المطبخ الأنيقة

يمكنك شراء مجموعة من أدوات المطبخ الشائعة في جميع أنحاء بلغاريا، حيث ستجد متاجر لبيع الأشياء المستعملة للطبخ على شكل الطباعة السيريالية خاصة أوعية الملح, والفلفل, السكر

يمكنك أن تجد القطع ذات الطراز العتيق من أدوات المطبخ في متجر بيع السلع المستعملة في البلدة القديمة في بلوفديف.

– اللوحات الزيتية

تعد اللوحات الزيتية من أفضل الظواهر البلغارية الفريدة، ولكن عندما تكون اللوحات ذات فن معماري أو مواضيع بلغارية تقليدية، تصبح تذكارًا رائعًا للعودة من بلغاريا.

يمكنك العثور على مجموعة لوحات لفن العمارة البلغاري الوطني في بلوفديف ، كما يمكنك أيضًا العثور على فنانين يبيعون أعمالهم بالقرب من كاتدرائية ألكسندر نيفسكي أو أحيانًا في شارع فيتوشا.

– المغناطيس والبطاقات البريدية

يعد المغناطيس من أكثر الهدايا التذكارية البلغارية شيوعا حيث يحرص عدد كبير من السياح على اقتناء المغناطيس أو الإحتفاط به كتذكار  لأخد أصدقائك .

بالإضافة إلى المغناطيس يمكنك أن تجد عدد من الهدايا التذكارية الشائعة مثل البطاقات البريدية، والكرات الثلج .

Martenitsi

Martenitsi عبارة عن أساور ملولبة حمراء, وبيضاء تمنحها للأصدقاء والعائلة والأحباء في يوم بابا مارتا، وهو أول يوم في شهر مارس.

من المفترض أن ترتديه حتى ترى إما أول شجرة مزهرة أو أول طائر يعود من هجرته الشتوية، وفي هذه اللحظة عليك أن تقوم بربطها بشجرة لحظ سعيد.

تعد martenitsa هدية تقليدية خاصة  في فصل الربيع، فبإمكانك أن تحضر هذا التذكار البلغاري إلى منزلك على مدار السنة .

– الكتب المستعملة

يمكنك العثور على مجموعة كبيرة من الكتب المستعملة في جميع أنحاء المدن البلغارية. في حين أن كثير من الكتب لن تكون في متناول اليد إلا إذا كنت تستطيع قراءة البلغارية، إلا أن النسخة البلغارية من كتاب محبوب يمكن أن تكون هدية تذكارية لطيفة.

– مجوهرات الصغر المزركشة

ستجد في فيليكو تارنوفو حرفيين يصوغون الصغر الفضي بطريقة تقليدية.  مما يجعلها هدية تذكارية ممتازة! ويمكنك أيضًا العثور عليها في محلات بيع التذكارات المختارة في جميع أنحاء البلاد ، لكن عليك دائمًا الاستفسار لمعرفة ما إذا كانت هذه المنتجات مصنوعة يدويًا ومن جانب من، بحيث يمكنك شراء شيء محلي ومصنوع يدويًا.

– منتجات اللافندر

يمكنك شراء منتجات الخزامى في بلغاريا. حيث يعتبر زيت اللافندر المنتج الأكثر شيوعًا، كما أن له تأثيرات مهدئة ومريحة. ومع ذلك  ستجد أيضًا صابون اللافندر وأكياس الخزامى وغيرها من المنتجات العلاجية الروائح اللافندر المفيدة في جميع أنحاء بلغاريا.

-الدانتيل المنسوج يدويا


يشكل الدانتل واحدا من أفضل الهدايا التذكارية في بلغاريا وخاصة مفارش المائدة الدانتيل والملابس التي تباع في المناطق السياحية بسعر معقول.

 

السياحة في بلغاريا

يُعَدّ قطاعُ السياحة في بُلغاريا قطاعاً نَشِطاً، وذا تأثيرٍ مُهمّ على الصَّعيدَين: الاقتصاديّ، والاجتماعيّ؛ إذ يُساهمُ القطاع بما نسبته 3.1% من مُجمَل الناتج المحليّ، وقد وصلت النِّسبةُ إلى 11.5% عام ألفَين وسبعة عشر، كما يُوفّر القطاعُ فُرَصَ عمل تصلُ نسبتُها إلى 2.9٪ من إجماليّ العَمالة؛ أي ما يُقارب 90 ألف وظيفة، وترتفعُ بفضل قطاع السياحة الاستثماراتُ التي وصلت عام ألفين وسبعة عشر إلى 7.4٪ من إجماليّ الاستثمار. ونظراً لامتلاك بُلغاريا مُقوِّماتٍ عديدة للسياحة، فإنّها تجتذبُ أعداداً كبيرة من السيّاح، وتزداد أعدادُهم باطِّراد سنويّاً؛ إذ وصلَ عددُ السيّاح عام ألفين وستة عشر إلى 8.2 مليون سائح، وارتفعَ الرقمُ عام ألفين وسبعة عشر إلى أن وصلَ عددُ السيّاح إلى ما يقارب 8.9 مليون سائح، علماً بأنّ عائدات السياحة التي أنفقها السيّاح في بلغاريا قد تجاوزت في تلك السنة ما يُقاربُ 3.6 مليار يورو.

تمتلك بُلغاريا عدّة مَعالِمَ طبيعيّة، مثل: شواطئ البحر الأسود، وسبع سلاسل جبليّة، والغابات، والقُرى المزدهرة بالطبيعة، والتي يمكن للسائح أن يمارسَ فيها الأنشطة الممتعة، ابتداءً من ركوب الدرّاجات وصولاً إلى التزلُّج على الثلوج،ومن أبرز المَعالِم الطبيعيّة في بُلغاريا:

كهف بروهاندا: يمتلك الكهف هيكلاً مُميَّزاً، وتُوجَد في سَقفه فتحتان يُحبّ السيّاح مُراقبة القمر ليلاً عَبْرهما، كما يُعتبَر الكهف مكاناً مُفضَّلاً لمُحبِّي تسلُّق الصخور.

صخور بيلوغرادتشيك: وهيَ مجموعة من الأشكال الصخريّة المُدهشة المُحيطة بقرية بيلوغرادتشيك.

الحديقة الوطنيّة بيرين: وهي حديقة واقعة على مُرتفعات جبليّة مُطِلّة على جبال الألب، وعدّة بُحَيرات زرقاء.

شلّالات كروشونا: وتقع هذه الشلّالات شمال بُلغاريا، وهيَ تتميّزُ بانسياب المياه الفيروزيّة فوقَ حَوافَّ صخريّةٍ منحوتة، وذات لونٍ أبيض.

تحتضنُ بُلغاريا العديدَ من المَعالِم التاريخيّة، منها:

المسرح القديم في بلوفديف: ويعودُ تاريخ هذا المسرح إلى القرن الأوّل الميلاديّ، حيث كانَت تُعرَض فيه المسرحيّات، وتُعقَد فيه حلبات المُصارَعة، والتجمُّعات المُهمّة.

حصن تساريفيتس: يقعُ الحصنُ في فليكو تارنوفو، حيث بُنِيَ قَبلَ 800 عام؛ ليكون قصراً لقيصر بُلغاريا آنذاك.

قبر سفيشتاري: بُنِيَ القبرُ بإقامة جنازة مَلَكيّة، حيث تميَّز من الداخل بوجود عشرة تماثيلَ نسائيّة منحوتة في الجُدران، وهي تظهر وكأنّها تحمل السَّقْف، علماً بأنّ القبرُ اكتُشِفَ عام ألف وتسعمئة واثنين وثمانين، وهو أحد المواقع المَحميّة من قِبَل مُنظَّمة اليونسكو.

دير ريلا: يُعَدّ ديرُ ريلا أكبرَ دَير في بُلغاريا، وقد ضُمَّ إلى قائمة اليونسكو للتراث العالَميّ، علماً بأنّ الدَّيرُ بُنِيَ على يد القِدِّيس إيفان في القرن العاشر للميلاد.

ما هي لغة بلغاريا

اللغة البلغارية هي اللغة الرسمية في البلاد، ويتحدثها حوالي 84.5% من السكان، وتستخدم في التعليم في المدارس والجامعات وفي الأسواق وحركات البيع والشراء، كما يتحدث عدد كبير من السكان اللغة الإنجليزية التي تعتبر اللغة المستخدمة لاستقبال السياح من جميع أنحاء العالم.

التسوق في بلغاريا

اسواق صوفيا بلغاريا

  • فيتوشا بوليفارد Vitosha Boulevard

يشتهر شارع فيتوشا بأنه شارع التسوق الرئيسي في صوفيا؛ حيث تتركز منافذ البيع بالتجزئة على امتداد الشارع كما توجد منطقة بالشارع مخصصة للمتاجر الفخمة وباهظة الثمن.
يقع الشارع بوسط مدينة صوفيا ويضم عدة شوارع جانبية بها العديد من المتاجر هي الأخرى، كما يحتوي الشارع على بعضاً من أجمل مباني المدينة.

  • سوق التحف Antiques Market

يقع سوق التحف بالقرب من كاتدرائية ألكسندر نيفسكي في مدينة صوفيا ويستهدف مباشرةً السياح الذين يزورون الكاتدرائية. هناك يمكن العثور على الكثير من السلع العتيقة مثل الكاميرات القديمة، العملات والميداليات، الجوارب المحبوكة يديوياً الدمى الروسية المطلية الأثرية، صناديق المجوهرات، الخناجر، أدوات العزف القديمة، المجوهرات الفضية وأكثر من ذلك.
تختلف الأسعار من تاجر لآخر لذلك فإن المساومة ممكنة ويمكنك الحصول على صفقات ممتازة.
كما أن السوق طويل وممتد ويمتليء بجميع أنواع الكنوز العتيقة والأثرية التي تخطف أنظار هواة جمع الأغراض الثمينة؛ كما تبيع النساء الأقمشة والسجاد.

  • قاعة سوق صوفيا المركزية Central Sofia Market Hall

هذه القاعة المركزية هي عبارة عن سوق مغطاة في وسط مدينة صوفيا بجادة ماريا لويز وتشتهر أيضاً باسم “Tsentralni Hali”.
تم افتتاحها عام 1911 واليوم هي واحدة من مواقع التسوق الاستراتيجية في المدينة وتتميز بهندستها المعمارية الخاطفة للأنظار.
كما أن جودة المنتجات التي تُباع بالداخل لم يختلف عليها أحد لأنها تُنظم بدقة من جانب البلدية وفي الطابق الأرضي تباع المواد الغذائية بمختلف أنواعها؛ أما في الجزء العلوي فتُباع الملابس والاكسسوارات والمجوهرات. هناك طابق واحد تحت الأرض يضم مطاعم الوجبات السريعة البلغارية وبعض المكاتب والآثار القديمة.

  • سوق صوفيا للسيدات Zhenski Pazar Women’s Market

يعتبر هذا السوق أكبر أسواق صوفيا وأكثرها ازدحاماً؛ لديه مجموعة واسعة من الفواكه والخضراوات الموسمية والأجبان واللحوم والفواكه المجففة والمكسرات والحلاوة المنزلية الصنع وغيرها من الأشياء. الجزء الأيمن من السوق مخصص للمواد الغذائية أما الجزء الأيسر فمخصص للملابس والأحذية وغيرها؛ ويتميز السوق برخص ثمن منتجاته وارتفاع جودتها.
أما عن سبب تسمية السوق بهذا الاسم فهو أنه سابقاً كانت كل البائعات من السيدات؛
ولكن الرجال أيضاً بدأوا يبيعون في السوق في الوقت الحالي.

 

خريطة بلغاريا

 

السابق
طريقة عمل الشاكرية
التالي
الثعلب

اترك تعليقاً