رياضة

فوائد ركوب الدراجات للأطفال بعمر المدرسة

فوائد ركوب الدراجات للأطفال بعمر المدرسة

  • ركوب الدراجات يخفف من الإجهاد
    ركوب الدراجات هو ممتاز للإجهاد المغفل ، و الأطفال يقضون يومًا محمومًا في المدرسة و يشعرون تمامًا بالاستنزاف في المساء ، و يمكن لركوب الدراجات مساعدتهم على إعادة شحن طاقتهم ، فالخروج من تلقاء نفسها بعد يوم طويل في المدرسة يساعدهم على التخفيف من حدة التوتر و جعلهم أكثر سعادة.
  • تمارين لعضلات القلب و الأوعية الدموية

    ركوب الدراجات هو تمرين ممتاز للعضلات الكبيرة في الساقين ، و عندما تمارس عضلات الساق ، يزيد معدل ضربات القلب ، و بالتالي تسريع القدرة على التحمل في الجسم ، و تمارس عضلات القلب و الأوعية الدموية و تحافظ على التحقق من وزن طفلك ، و مساعدته على تحقيق الوزن المثالي.

  • الدراجات تعزز مهارات التنشئة الاجتماعية
    يساعد ركوب الدراجات في التنشئة الاجتماعية مع الأطفال و الناس في الحي ، و يعزز مهاراتهم في التواصل و يعطهم فرصة تكوين صداقات جديدة ، و مشاركة وجهات نظرهم ، و مشاركة الأسرار ومناقشة مشاكلهم الصغيرة والمتعة معًا.
  • ركوب الدراجات يبقي الطفل نشط
    يعد ركوب الدراجات من أفضل الأنشطة لتقليل الوزن و الحفاظ على نشاطهم ، و يحصل ركوب الدراجات على الأطفال في الهواء الطلق و يساعدهم على أن يكونوا نشيطين بالكامل لأن ممارسة تمرينات الأرجل تساعد في تنغيم جسمهم و البقاء بصحة جيدة.
  • الدراجات تقوي الصحة النفسية
    ركوب الدراجات يعزز الثقة في الأطفال ، و يعزز ثقتهم بأنفسهم لأنهم الآن يبدأون في الخروج بشكل مستقل ، و يصبحون واعين لجسمهم والمناطق المحيطة بهم و يشعرون بمسؤولية أكبر ، و يساعدهم على معرفة العالم من حولهم و يهيئهم ليعتادوا على بيئتهم ، كما أن ثقتهم تساعدهم على الشعور بالراحة عندما يكونون خارج المنزل ، و في بعض الأحيان ، عندما يرافق الآباء أطفالهم من أجل ركوب الدراجات ، فإنه يضيف إلى الترابط الأسري.
  • ركوب الدراجات يبني كتلة العضلات
    على الرغم من أنه من المعروف أن ركوب الدراجات هو تمرين جيد للساقين ، فإنه يقوي الجسم بأكمله ، و يبني و يقوي العضلات ببطء و ثبات ، و إذا كنت قلقًا بشأن التشديد على طفلك عن طريق جعله دورة يومية ، فقم بمسح هذا القلق حيث أن ركوب الدراجات بطيء ، و لكنه نشاط فعال يساعد طفلك على المدى الطويل.

متى يركب الطفل الدراجة

مع بلوغ الطفل عمر 4 سنوات، يكون لديه غالبا القوة والسيطرة وعدة مهارات اخرى سوف تجعل هذا السن مناسبا لبدء تعليمه ركوب الدراجة.

ولكن يرجح العديد من الخبراء التربويين ان الاطفال قبل بلوغ سن السادسة لا يكون لديهم قوة كافية تمكنهم من الركوب على دراجة بعجلين فقط.

لذا يفضل البدء مع الطفل بالتدريج مع عجال حماية اضافية وازالتها مع بلوغ الطفل السادسة من عمره ليتعلم ركوب الدراجة دون اي دعم من العجال الاضافية.

تعليم ركوب الدراجة للاطفال

اختيار مكان مناسب :-

يجب أن تختار المكان المناسب لبدء تعليم الطفل ويفضل البحث عن مكان واسع وخالي من العوائق حتى يبدأ الطفل تجربته الاولى بدون قلق , كذلك يفضل أن يكون السطح أملس ولا يحتوي على أشياء قد تؤذي طفلك في حال السقوط .

اختيار مقاس الدراجة :-

من المهم اختيار مقاس دراجة يتناسب مع حجم ابنك فليس من المنطقي احضار مقاس أكبر منه هذا لا يساعده بالعكس يؤدي الى تاخر تعلمه لركوب الدراجة , اجعل مقاس الدراجة مناسب مع حجم الطفل واضبط كل من المقعد والمقود بطريقة مناسبة

المساعدة في البداية :-

ليس من المنطقي جعل الطفل يركب الدراجة وقول انطلق يا بني!! , هذا لا يساعد الطفل أبداً يفضل أولاً مساعدة الطفل في امساك المقود لانه يعتبر الجزء الاهم في الدراجة وبعد ذلك دفعه بطريقة تدريجية والتخفيف من حجم المساعدة المقدمة كل مرة حتى تترك له حرية التصرف في الميزان وتكتفي بدفعه من الخلف .

ترك الطفل تدريجياً :-

بعد تحسن اداء الطفل وأنت تقدم له المساعدة لابد من منحه بعض الثقة وتركه تدريجياً ويفضل أن تشعره أنك سوف تقوم بدفعه ثم تتركه لان عدم اخباره وتركك التحكم بالدراجة فجاءة قد يخيف الطفل ويجعله يفقد توازنه وهذا قد يجعله يكره ركوب الدراجات ولاسيما اذا انتهى الامر بسقوطه على الارض .

الانطلاق من تلقاء نفسه :-

والان بعد أن أصبح طفلك قادراً على التحكم باتزان الدراجة وامكانية الثبات دون الحوجة الى الامساك به , الان يجب عليه أن يتعلم كيف يستخدم الوطايات ويبدأ الانطلاق من تلقاء نفسه والمتوقع أن تكون البداية صعبة ولكن مع تشجيع الطفل سرعان ما سينجح الامر .

تعلم الفرامل :-

والان بعد معرفة الطريقة الصحيحة لركوب الدراجة الهوائية وكيفية استخدام الوطايات والانطلاق من تلقاء نفسه , لابد أن طفلك يتسائل كيف أوقف هذا الشيئ والان في هذه الخطوة ستعرفه ما هي الفرامل وكيفية التحكم بها في ايقاف الدراجة وما هي الفرامل التي يفضل أن يستخدمها الامامية أو الخلفية .

الاصرار والمحاولة :-

والان بعد تعليم الطفل كيفية الانطلاق بالدراجة الهوائية واستخدام الفرامل بطريقة صحيحة يمكنك تركه يتعلم في الـ 5 دقائق المتبقية كيف يتحكم بالدراجة والالتفاف و التحكم في الدراجة عند المنعطفات ومع تكرار هذه العملية سيكون طفلك قد تعلم الطريقة الصحيحة لركوب الدراجة الهوائية في 30 دقيقة فقط ومع التمارين اليومية ستجد الطفل أصبح ماهراً ويقوم بالحركات الخاصة بالمحترفين بكل سهولة .

أخطار الدراجة الهوائية على الأطفال

للدراجات الهوائية أخطار عديدة منها السقوط والاصطدام نتيجة فقدان سائق الدراجة سيطرته عليها. فقد يصطدم الطفل بأشياء ثابتة، وأخطرها ناتجة عن إصطدامهم بالمركبات، بحيث يؤدي إلى الوفاة حوالي 10% من الحالات.

قبل ركوب الطفل الدراجة الهوائية، يجب الانتباه إلى تَوفُّر مواصفات معينة فيها كتجهيزها بجرس وضوء والتأكد دائماً من أن فراملها وعجلاتها بحالة جيدة، لأنه حتى لو التزم الطفل بكافة إرشادات السلامة، فإن ذلك لن يحميه من الحادث مع دراجة بحالة سيئة. أما بالنسبة إلى حجم الدرّاجة، فيجب أن يكون مناسباً لسن الطفل أي أن يستطيع توقيفها بقدميه بسهولة.

 

السابق
بي ام دبليو 118 2020 اتوماتيك / Sport Shadow
التالي
دواء سيفاريكس – sefarix لعلاج أنواع مختلفة من العدوى البكتيرية

اترك تعليقاً