الحمل والولادة

زيادة الصفائح الدموية

زيادة الصفائح الدموية

إن ارتفاع فرصة المعاناة من المشكلات عند ارتفاع عدد الصفائح الدموية عن معدلاتها الطبيعية دفع الباحثين لإعطاء أهمية كبرى لفهم الية حدوث ذلك بالتفصيل لا سيما خلال الحمل.

زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

تعزى أغلب حالات زيادة الصفائح الدموية عند الحامل إلى ما يعرف بكثرة الصفيحات التفاعلية أو الثانوية (Reactive Thrombocytosis)، ومن الأسباب التي تكمن وراء هذه المشكلة الاتي:

  • الإصابة ببعض أنواع الالتهابات.
  • التعرض للنزيف.
  • المعاناة من نقص في مستويات الحديد في الدم.

ومن الجدير بالعلم أنه يوجد نوع اخر لزيادة الصفائح الدموية عند الحامل، ويعرف بزيادة الصفائح الدموية الأساسي (Essential Thrombocythemia).

يجدر العلم أن كثيرًا من حالات زيادة الصفائح الدموية تم تشخيصها خلال فترة الإنجاب لدى النساء، أي قبل بلوغهن الأربعين من العمر، وهذا ما يؤكد أن ارتفاع الصفائح الدموية خلال الحمل والحاجة لعلاجه من المشكلات الصحية الشائعة.

أعراض زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

من الأعراض التي قد تشكو منها النساء المصابات بزيادة الصفائح الدموية خلال الحمل:

  • الدوخة.
  • الصداع.
  • غباش الرؤية.
  • الشعور بحرقة في الجلد.

والهدف الرئيس من العلاج هو تخفيف هذه الأعراض والحد من ظهور المضاعفات بما فيها النزيف والجلطات.

علاج زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

في الغالب تعالج هذه الحالات بإعطاء جرعة من الأسبرين، وقد أثبتت الدراسات أمانه، وأما فعاليته في تقليل فرصة الإجهاض فلا تزال بحاجة لمزيد من الإثبات،

ويمكن أن يلجأ الطبيب لجراحة الاختزال الخلوي (Cytoreductive therapy) لدى النساء اللاتي يكون مستوى الخطورة لديهن مرتفعًا.

مضاعفات زيادة الصفائح الدموية عند الحامل

إن المعاناة من مشكلة زيادة الصفائح الدموية خلال فترة الحمل تزيد من فرصة حدوث المضاعفات والمشكلات الصحية، ومع ذلك تبين أن أغلب حالات الحمل اللاتي رافقها مشكلة زيادة الصفائح الدموية تمت بخير ودون مشكلات، وحصلت الأمهات على أجنة سليمة.

وبالتالي يمكن القول إن المضاعفات التي قد تترتب على زيادة الصفائح الدموية عند الحامل بما فيها الاجهاض تنجم عن عدم التحكم بالمشكلة، ولذلك يجدر مراجعة الطبيب النسائية المختص والالتزام بالفحوصات الدورية للحد من فرصة حدوث المضاعفات.

المستوى الطبيعي للصفائح الدموية عند الحامل

يختلف المستوى الطبيعي للصفائح الدموية خلال الحمل باختلاف الفترة من الحمل، وفي ما يأتي بيان ذلك:

  • الثلث الأول: 174-193 ألف صفيحة في ميكرولتر من الدم.
  • الثلث الثاني: 155-409 ألف صفيحة في ميكرولتر من الدم.
  • الثلث الثالث: 146-429 ألف صفيحة في ميكرولتر من الدم.
السابق
الاعراض الجانبية لكبسولات Omega 3
التالي
ارتجاف عضلات الوجه

اترك تعليقاً